الصحافة العربيّة: «السيّد مقتدى الصدر» يُحذّر من وقوع البحرين بيد التكفيريّين ... وسلطات المنامة تتّجه لقطع العلاقات مع إيران

    Monday, November 9, 2015


 

 

منامة بوست (خاص): تناولت الصحافة العربيّة الصادرة اليوم الإثنين 9/11/2015، تحذير السيّد مقتدى الصدر من وقوع البحرين والعراق وسوريا واليمن بيد التكفيريين، وحديث مسؤول قسم الحريّات الدينيّة في مرصد البحرين لحقوق الإنسان عن إصرار السلطة على رفض مبدأ الحوار، وبيان مركز البحرين لحقوق الإنسان عن إسقاط السلطات البحرينيّة الجنسيّة عن أكثر من 200 مواطن، والحديث عن اتجاه لدى السلطات البحرينيّة لقطع العلاقة مع إيران، إضافة إلى حكم محكمة بحرينيّة ببراءة رجل أمنٍ أطلق الرصاص الحيّ على أحد المواطنين في البلاد القديم.

 

 

موقع قناة العالم تطرّق إلى تحذير زعيم التيّار الصدريّ السيّد مقتدى الصدر من وقوع البحرين والعراق وسوريا واليمن بيد التكفيريين، مشبّهًا ذلك بوقوع فلسطين بيد الصهاينة، مشدّدًا على ضرورة أن يكون العدوّ واحد وهم الصهاينة وأذنابهم المتشدّدين التكفيريين من كلّ الطوائف، معبّرًا عن إشادته بموقف الأزهر فيما خصّ الإقرار بإسلام المذهب الشيعيّ ودعوته للحوار ووضع اليد باليد.

 

 

الموقع أشار أيضًا إلى حديث مسؤول قسم الحريّات الدينيّة في مرصد البحرين لحقوق الإنسان الشيخ ميثم السلمان، حيث قال إنّ إصرار السلطة على رفض اعتماد مبدأ الحوار للوصول لتوافقات وطنيّة، يعود بأضرار وخيمة على البيئة الاقتصاديّة والسياسيّة والاجتماعيّة، مشيرًا إلى أنّ تعويل السلطة على عنصر الوقت هو خيار خاسر، مشدّدًا على أهميّة مشاركة جميع القيادات السياسيّة والجمعيّات الديمقراطيّة لإنجاح الحوار الوطني، معبرًا عن رفضه للحوار الصوريّ الذي يهدف إلى إسكات المطالبات الدوليّة لقبول السلطة بالحوار.

 

 

وكالة أنباء فارس ذكرت أنّ مركز البحرين لحقوق الإنسان قال إنّ السلطات البحرينيّة أسقطت الجنسيّة عن أكثر من 200 مواطنًا، من بينهم إعلاميين مستقلّين ونشطاء سياسيّين وحقوقيّين، انتقامًا من نشاطهم المعارض لسياستها، موضحًا عبر حسابه على «تويتر» بمناسبة الذكرى الثالثة لإسقاط جنسية 31 مواطنًا، أنّ السلطات أسقطت الجنسيّة عنهم لأنّهم معارضون للنظام، وأنّ الإسقاط جاء دون مقاضاة أيًّا منهم في أيِّ قضيّة، مشيرًا إلى أنّ الجنسيّة حقّ أصيل للمواطنين وليست منحة تنزعها السلطات وقتما تشاء.

 

 

صحيفة دار الأخبار قالت إنّ مصادر رجّحت أن تتّجه العلاقة بين البحرين وإيران إلى القطيعة، بعد اتهام الأخيرة بتجنيد عناصر تقوم بالتخطيط لتنفيذ عمليّات إرهابيّة في البحرين، إضافةً إلى تواصل قيادات تلك العناصر مع الحرس الثوريّ الإيراني لمتابعة ما يتم التخطيط له، في حين تكفّل الحرس الثوريّ الإيرانيّ بتدريبات لعملائه في البحرين على استخدام الأسلحة، وأضافت المصادر أنّه لم تفلح عمليّة إبعاد السفير الإيرانيّ من المنامة وكذلك سحب السفير البحرينيّ من طهران مطلع الشهر الماضي، في وقف الاتهامات، متوقّعةً أن يتم تعليق الأنشطة الاقتصاديّة والتجاريّة بين البلدين ووقف الرحلات الجويّة، لتكون بذلك أوّل دولة خليجيّة تقوم بهذه الخطوة إذا ما تم إقرارها رسميًّا.

 

 

موقع العالم اليوم أشار إلى أنّ محكمة بحرينيّة قضت ببراءة رجل أمن اتُهم بإطلاق الرصاص الحيّ على أحد الشباب بمنطقة البلاد القديم، حيث أشارت مصادر قضائيّة إلى أنّ التهمة الموجّهة لرجل الأمن بخصوص الاعتداء على سلامة جسم غيره أُسقطت، لعدم الاستدلال على هويّة المجني عليه، رغم مناشدة وحدة التحقيق الخاصّة له لمعرفة هويّته، في حين قالت وحدة الرصد إنّها تقوم حاليًّا بدراسة الحكم الصادر لمعرفة إمكانيّة الطعن فيه.

 

 

                           
  التعليقات
» لم يتم التعليق بعد من قبل أي عضو. يمكنك أن تكون أول واحد لكتابة تعليق.

 
 Name:


 Email:


 Comment:



 Captcha:


جديد بوست

الأموات يحتفلون بعد إسقاط متأخرات الكهرباء

تابعونا على
تويتر

عاجل
عاجل