قياديّ إخوانيّ بحرينيّ ينفي ارتباطه بـ «الاتحاد العالميّ لعلماء المسلمين» بعد إدراجه ضمن قوائم الإرهاب

    Friday, November 24, 2017


 

 

منامة بوست: قال القياديّ الإخوانيّ البحرينيّ «عبد اللطيف المحمود» رئيس تجمّع الوحدة الوطنيّة، إنّه أوقف مشاركاته في أنشطة ما يسمّى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، قبل سنة، وإنّه تقدّم باستقالته من عضويّة الاتحاد منذ أكتوبر/ تشرين الثاني الماضي، وإنّه لا علاقة له حاليًّا بهذا الاتحاد- وفق ما ذكرته صحيفة أخبار الخليج.

 

 

المحمود زعم أنّه لا علاقة له حاليًّا بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي أدرجته البحرين والسعودية والإمارات ومصر أخيرًا ضمن الكيانات الإرهابيّة التي ترعاها قطر، نافيًا ما يتردّد على مواقع التواصل الاجتماعيّ بأنّه أحد أعضاء هذا الكيان- على حدّ قوله.

 

 

وكان الكاتب اللبنانيّ علي مراد سبق أن قال في مقال على موقع مركز البحرين للدراسات، تحت عنوان «حكومة البحرين: المعارضة والإخوان وعوائل سنيّة عملاء لقطر»، إنّ التيار الإخوانيّ في البحرين بشقّيه الدعويّ «جمعيّة الإصلاح» والسياسيّ «جمعيّة المنبر الإسلاميّ» يُعدّان من التيّارات الحاضرة على الأرض في البحرين منذ حوالي سبعة عقود، بيد أنّ الأزمة الخليجيّة الحالية شكّلت نقطة فاصلة في تاريخ إخوان البحرين، كون علاقتهم بالتنظيم العالميّ للإخوان وزعيمهم الروحيّ الدكتور يوسف القرضاوي معروفة وغير سريّة.

 

 

وأوضح أنّه من المعلوم أنّ النظام في المنامة دأب على اتهام المعارضة البحرينيّة بالارتباط بأجندات خارجيّة لقلب نظام الحكم وإلغاء الحكم الملكيّ في البحرين، وكانت المنامة ولا تزال تتهم المعارضة البحرينيّة بالارتباط بإيران، وقد ظهر ذلك جليًّا على مدى 6 أعوام من عمر الثورة الشعبيّة السلميّة في البحرين، مشيرًا إلى غياب أيّ ذكرٍ للشخصيّات الإخوانيّة البحرينيّة في قائمة الشخصيّات والكيانات الإرهابيّة لتحالف الدول الخليجيّة الثلاث زائدًا مصر، مع العلم أنّ القياديّ الإخوانيّ البحرينيّ المعروف عبد اللطيف المحمود هو عضو في الاتحاد العالميّ لعلماء المسلمين، الذي تمّ تصنيفه في قوائم الكيانات الإرهابيّة التي ترعاها قطر- بحسب تعبيره.

 

 

 

                           
  التعليقات
» لم يتم التعليق بعد من قبل أي عضو. يمكنك أن تكون أول واحد لكتابة تعليق.

 
 Name:


 Email:


 Comment:



 Captcha:



عاجل
عاجل