«صحيفة الشرق» القطريّة: «غرف الموت» برهان على وحشيّة نظام المنامة

    Tuesday, August 29, 2017


 

 


منامة بوست: ذكرت صحيفة الشرق القطريّة أنّ حقوقيّين أكّدوا أنّ التقرير الذي رصد انتهاكات جهاز الأمن الوطنيّ في البحرين بعنوان «غرف الموت» دليل جديد وبرهان موسّع على ممارسات السلطات الوحشيّة في مملكة البحرين.

 

 

وأشارت الصحيفة في مقال لها إلى أنّ التقرير الذي أطلقته ثلاث منظّمات حقوقيّة هي معهد الخليج للديمقراطيّة وحقوق الإنسان، ومنتدى البحرين لحقوق الإنسان، ومركز سلام للديمقراطيّة وحقوق الإنسان، يرصد أبرز الانتهاكات التي يمارسها جهاز الأمن ضدّ المواطنين، خاصّةً النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان.

 

 

وأسهبت الصحيفة في الحديث عن تقرير «غرف الموت»، حيث أشارت إلى أنّه يُبرز تاريخ جهاز الأمن الوطنيّ في البحرين وكيفيّة تأسيسه، بالإضافة إلى الشخصيّات التي تعاقبت على إدارته، وأبرز المسؤولين عن تعذيب المعتقلين وممارسة الانتهاكات ضدّ المواطنين، منذ بدء تأسيس الجهاز المذكور.

 

 

ونقلت الصحيفة عن مدير مركز الخليج لحقوق الإنسان خالد إبراهيم قوله إنّ «استخدام أجهزة الأمن البحرينيّة للتعذيب والعنف ضدّ المعتقلين هي ممارسات ممنهجة وراسخة منذ سنين، وأنّ ناشطين بحرينيين تعرّضوا للتعذيب في السجون البحرينيّة»، مستذكرًا ما تعرّضت له الناشطة إبتسام الصائغ من تعذيب، متهمًا الأجهزة الأمنيّة في البحرين بأنّها لا تتبع حتى الحدّ الأدنى من المعايير الدوليّة لحقوق الإنسان، ولم تبذل جهدًا للوفاء بالتزاماتها فيما يتعلّق بقوانين حقوق الإنسان.

 

 

وأشارت الصحيفة إلى أنّ منظمة هيومن رايتس ووتش قالت في تقريرها للعام الجاري إنّ البحرين زادت من قمع النشطاء ومنتقدي الحكومة في 2016، ووصفت الأوضاع في هذه المملكة الخليجيّة بأّنها «قمعٌ منهجيٌّ للحقّ في حريّة التعبير».

 

 

وأضافت المنظمة أنّ الحكومة البحرينيّة قد حلّت أهمّ جمعيّة سياسيّة معارضة في البلاد، وحاكمت نشطاء حقوقيين بارزين ورجال دين، كما منعت العديد من النشطاء من مغادرة البلاد، ورحّلت 6 بحرينيين منهم محامٍ حقوقيّ، بعد أن جرّدتهم من جنسيّتهم تعسّفًا.

 

 

وختمت الصحيفة مقالها بحديث جو ستورك، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس، الذي قال إنّ «السلطات البحرينيّة تمسك بخناق المجتمع المدنيّ منذ سنوات، كما أنّها أثبتت في العام الماضي عزمها على حرمانه من التنفّس بالكامل»، مضيفًا أنّ «تحقيق استقرار طويل المدى في البحرين يبقى مشروطًا بانتهاج مسار إصلاحيّ يقوم على احترام أكبر لحقوق الإنسان الأساسيّة، ولكن السلطات تسير للأسف في الاتجاه الخاطئ».

 

 

 

                           
  التعليقات
» لم يتم التعليق بعد من قبل أي عضو. يمكنك أن تكون أول واحد لكتابة تعليق.

 
 Name:


 Email:


 Comment:



 Captcha:


جديد بوست

الأموات يحتفلون بعد إسقاط متأخرات الكهرباء

تابعونا على
تويتر

عاجل
عاجل