المحامي ابراهيم سرحان: تصريح المُشير بالكشف عن الخلية قبل تنفيذ عملية الإغتيال يُبطل أحكام الإعدام في المحكمة العسكرية

    Tuesday, February 13, 2018


 

 

منامة بوست: قال المستشار القانوني ابراهيم سرحان أن تصريحَ القائد العام لقوة دفاع البحرين خليفة أحمد الخليفة يوم الأحد الماضي بأنه تم كشف «الخلية الإرهابية» قبل تنفيذ الأعمال، والمعنيُّ في هذا الموضوع هم مجموعة من الضحايا المدنيين بينهم جُندي واحد، متهمون بمحاولة الاعتداء عليه شخصيًا، وهذا التصريحُ يُبطل أحكام الإعدام في المحكمة العسكرية.

 

 

وأشار سرحان إلى أنه بحسب المادة 36 من قانون العقوبات البحريني التي تنص على أن «الشُروع في الجريمة هو أن يأتي الفاعل بقصد ارتكابه عملًا من شأنه أن يُؤدي مباشرةً إلى اقترافها، وذلك إذا لم تتم، لافتًا إلى أن هذه الفقرة تكفي لتخفيف الحكم، على الرغم من أنها لم تثبت ولم تحصل اساسًا ».

 

 

وأضاف سرحان أن الفقرة الثانية من ذات المادة تقول أنه «لا يُعدُّ شُروعًا بمجرد العزم على ارتكاب الجريمة أو الأعمال التحضيرية لها أو محاولة ارتكابها»، مشيرًا إلى أن هذا النص يستفاد منه بأن المتهمين أبرياء بحكم القانون بعد تصريح المشير.

 

 

وأكد سرحان أنه أصبح واجبًا على محكمة الاستئناف العسكرية فتح باب المرافعة لهيئة الدفاع والمتهمين وأن تنظر في تصريح المُشير وأنْ يُقدِمَ شهادته للمحكمة، كما شدد على محكمة الاستئناف أن تفتح تحقيقًا بندبِ قاضٍ في مسألة تضليلِ العدالة وتزوير الحقائق من النيابة العسكرية.

 

 

ودعا سرحان المحكمة العسكرية إلى ضرورة الأخذِ بكلَّ المؤاخذات الهامة التي تتعلق بهذه المحاكمة الحساسة والتراجع عن أحكام الإعدام التي تتعلق بأرواحِ مواطنينَ أبرياء.

 

 

 

                           
  التعليقات
» لم يتم التعليق بعد من قبل أي عضو. يمكنك أن تكون أول واحد لكتابة تعليق.

 
 Name:


 Email:


 Comment:



 Captcha:


جديد بوست

الأموات يحتفلون بعد إسقاط متأخرات الكهرباء

تابعونا على
تويتر

عاجل
عاجل